عقود الفروقات هي أدوات مالية مُعقدة وتأتي مع مخاطر كبيرة لخسارة الأموال بشكل سريع بسبب الرافعة المالية. يجب أن تأخذ بعين الاعتبار ما إذا كنت مستوعبًا لكيفية عمل العقود مقابل الفروقات، وما إذا كنت قادراً على تحمل المخاطر العالية لخسارة أموالك. عقود الفروقات هي أدوات مالية مُعقدة وتأتي مع مخاطر كبيرة لخسارة الأموال بشكل سريع بسبب الرافعة المالية. يجب أن تأخذ بعين الاعتبار ما إذا كنت مستوعبًا لكيفية عمل العقود مقابل الفروقات، وما إذا كنت قادراً على تحمل المخاطر العالية لخسارة أموالك.

أساسيات التحليل الفني

الدرس 7 من 11

أنماط الرسم البياني الأساسية: الجزء الثاني

سنرى في هذا الجزء أربعة رسوم بيانية أخرى تُحَدَّدُ عادة من طرف المحللين الفنيين.

المثلثات

يتشكل هذا النمط عندما يبدأ سعر السوق في التقارب باتجاه نقطة منفردة. يمكن للطريقة التي يتشكل بها المثلث أن تعطي مؤشرا في ما يتعلق بالمكان الذي سيتحرك إليه السعر لاحقًا. يوجد ثلاثة أنواع رئيسية:

يتشكل المثلث الصاعد عندما يصل السوق إلى مستوى قوي من المقاومة الأفقية، لكن سلسلة القيعان المرتفعة تُشير إلى أن السعر يتقارب باتجاهها. يُشير هذا النمط عادة إلى أن السعر سيتحرك إلى الأعلى، و لكن، تذكر أن مستوى المقاومة قد يكون قويًا جدا، مما يتسبب في ارتداد السعر بسرعة. بشكل عام، فإن أفضل طريقة لتداول المثلثات هي الانتظار حتى يتشكل النمط، و من ثم تداول الاختراق.

المثلث النازل يعمل بعكس طريقة المثلث الصاعد. يبلغ السوق مستوى من الدعم، إلا أن سلسلة من الذروات المنخفضة المتتابعة توحي بأن السعر سينخفض.

يتشكل المثلث المتماثل عندما يبدأ السعر في التقارب مع سلسلة من الذروات المنخفضة والقيعان العالية. يتعلق الأمر بنمط استمرار، مما يعني بأن السعر سيستمر عادة في نفس الاتجاه مثل الاتجاه العام، بعد تشكل النمط.

 إذا لم يكن هناك نمط واضح قبل المثلث، فمن المحتمل أن يرتد السوق إما إلى الأعلى أو الأسفل على حد سواء.

المستطيلات

شأنها شأن المثلثات المتماثلة، تعتبر المستطيلات أنماط استمرار تدل على نقطة تعزيز أو تدعيم في الاتجاه الجاري، قبل استمرار السعر في التحرك إلى الأعلى أو إلى الأسفل. بعد حركة قوية، سيتم التداول في السوق في الغالب في نطاق ضيق، بين مستويات الدعم والمقاومة، وهو ما يؤسس لشكل مستطيل واضح. بعد ذلك، يميل السوق إلى الاستمرار في نفس الاتجاه.

 الأوتاد

لا يجب خلطه مع المثلثات، يتم تشكل هذه الأنماط عندما يبدأ سعر السوق في الانحصار إلى نطاق ضيق بين خطي اتجاه منحرفين.

يتشكل الوتد الصاعد بين خطين من خطوط الدعم والمقاومة المائلة الصعودية. في هذه الحالة، يكون خط الدعم أكثر حدة من خط المقاومة. يشير هذا النمط بصفة عامة إلى أن السعر سينخفض.

يتشكل الوتد النازل بين مستويين من المستويات الحادة النزولية. في هذه الحالة، يكون خط المقاومة أكثر حدة من خط الدعم، و يُشير عادة إلى أن السعر سيرتفع.

تذكر: أنماط الرسم البياني غير مضمونة

كما لاحظنا في الفقرة السابقة، تعتبر أنماط الرسم البياني مجرد إشارات حول المكان الذي يمكن أن يصل له سعر أصل ما في المستقبل. مع كل أنماط الرسم البياني، يُستحسن أن تنتظر إلى أن يتم تحديد اتجاه الحركة قبل الشروع في التداول.

 في بعض الحالات، عند احتمال حدوث اختراق، قد يكون إصدار الطلبات على جانبي خط الدعم/ الاتجاه/المقاومة بمثابة استراتيجية جيدة. و عندما يتم إطلاق أحد هذه الطلبات، يمكنك إلغاء الطلب الآخر؛ أملاً في اللحاق بالاختراق أيًا كان الطريق الذي يتخذه. مع ذلك، لا تزال هذه الاستراتيجية عرضة للتغيرات الخادعة، و من ثَم، من المهم تحديد توقفات عند كل تداول تقوم به، بهدف الحد من المخاطر.

ملخص الدرس

  • تشير أنماط الرسم البياني التالية إلى احتمال اختراق السوق إلى الأسفل:
  • وتد صاعد
  • مثلث هابط
  • تُشير هذه الأنماط إلى إمكانية اختراق السوق إلى الأعلى:
  • وتد نازل
  • مثلث صاعد
  • تُشير أنماط الاستمرار هذه إلى احتمال استمرار السوق في اتجاهه الحالي:
  • المستطيلات
  • المثلثات المتماثلة
اكتمل الدرس