عقود الفروقات هي أدوات مالية مُعقدة وتأتي مع مخاطر كبيرة لخسارة الأموال بشكل سريع بسبب الرافعة المالية. يجب أن تأخذ بعين الاعتبار ما إذا كنت مستوعبًا لكيفية عمل العقود مقابل الفروقات، وما إذا كنت قادراً على تحمل المخاطر العالية لخسارة أموالك. عقود الفروقات هي أدوات مالية مُعقدة وتأتي مع مخاطر كبيرة لخسارة الأموال بشكل سريع بسبب الرافعة المالية. يجب أن تأخذ بعين الاعتبار ما إذا كنت مستوعبًا لكيفية عمل العقود مقابل الفروقات، وما إذا كنت قادراً على تحمل المخاطر العالية لخسارة أموالك.

التحليل الأساسي

الدرس 7 من 8

فهم بيان الدخل

سنلقي نظرة في هذا الدرس على آخر القوائم المالية التي يجب عليك تدقيقها، قبل التقريب من خلال شرح طريقة تجميع كل بيانات التحليل معًا وتحديد وجهتك بشأن ما يمكنك التداول فيه.

يقيس بيان الدخل الأداء المالي للشركة على مدار إطار زمني محدد. يعتمد على معادلة محاسبية أساسية:

الدخل = العائد - المصاريف

بصورة فعالة، بيانات الدخل هي المحاسبية المسجلة التي تُظهر الربحية المستقبلية للعمل، مع مقارنة قيمة المبيعات التي نفذت مع تكلفة صنعها. بصورة واضحة، إذا كان إنتاج سلعة يكلفك أموالاً أكثر مما تربح منها، فيكون لديك سيولة أساسية في نموذج عملك.

يمكن أن ترى العناصر التالية مدرجة في بيان الدخل:

  • صافي المبيعات: مبيعات السلع والخدمات إلى العملاء
  • تكلفة المبيعات: تكلفة إنتاج المنتجات المبيعة. ستضمن الشركة المصنّعة، على سبيل المثال، المواد الخام، ونفقات العمالة والتصنيع غير المباشرة
  • إجمالي الربح: يعرف بأنه إجمالي الإِيرادات مطروحًا منها تكلفة السلع المبيعة
  • مصاريف البيع والمصاريف العامة والإدارية: المصاريف التشغيلية للشركة. يمكن اعتبار اتجاه هذه المصاريف دليلاً جيدًا على كفاءة فريق الإدارة
  • الدخل من التشغيل: أرباح الشركة قبل نفقات الفوائد، والضرائب، والبنود الخاصة
  •  نفقات الفوائد: توضح قروض الشركة
  • الدخل قبل اقتطاع الضريبة: الأرباح قبل ضريبة الدخل. هذا مؤشر جيد على الربحية
  • ضرائب الدخل:  تقدير لضريبة الدخل الذي يتوقع أن تدفعه الشركة مقابل الفترة المذكورة
  • نفقات استثنائية: عمليات شطب مقابل الدخل، على سبيل المثال من عمليات إعادة الهيكلة أو العمليات المتوقفة
  • صافي الدخل: النقطة الجوهرية، التي توضح ربحية الشركة (أو خسائرها)

 استكمل تحليلك

عقب دراسة كل البيانات والمعلومات الأخرى المحيطة بالشركة، حان الوقت في نهاية المطاف إلى تجميع كل البيانات معًا. كما تذكر، نهدف في الأساس إلى تقييم الشركة، حتى يتسنى لك معرفة ما إذا كانت تبدو في الوقت الحالي مُسَعَّرة بأكثر مِمّا يَجب أو مُسَعَّرة بأقل مِمّا يَجب.

وعند هذه النقطة، يجب أن تكون قادرًا على تكوين رأي حول ما إذا كانت الشركة في وضع جيد يؤهلها للنمو أم لا. هل تمتلك الشركة إمكانات مخفية أم هناك أخطار كامنة تلوح في الأفق بالنسبة إليها؟ بالأساس، أنت تريد كشف النقاب عن أية عوامل قد تؤثر على مستقبل الشركة والتي لم تأخذها الأسواق في الحسبان إلى الآن. 

هذه المرحلة من العملية التحليلية ليست علمًا منضبطًا. إنها أقرب إلى أن تكون حالة يجلس فيها المتابع هادئًا مع مراعاة كل الأدلة بوجه عام ومع التحلي بأقصى قدر من الموضوعية.

 في حين قد يلعب "الشعور الغريزي" دورًا ملموسًا، فمن الضروري مراعاة ما إذا كنت تسمح بوجود أي تحيز شخصي أو ارتباط عاطفي من شأنه أن يُغير من قرارك أم لا. على سبيل المثال، لدينا جميعًا علامات تجارية مفضلة، إلا أن حبك لمنتجات شركة معينة لا يجعل من سهمها استثمارًا جيدًا تلقائيًا.

يمكنك معرفة المزيد عن تجنّب التحيز أو التأثيرات العاطفية الأخرى في دورة "نفسية التداول".

اختيار الأسهم

ستطور على مدار الوقت طرقك المفضلة لاختيار ما تتداول فيه. تتباين الآراء بشأن البيانات والنسب ذات الأهمية الأكبر، على الرغم من أن البعض منها يعتبر بوجه عام مهمًا.

 على سبيل المثال، ذكرنا سابقًا في هذه الوحدة نسبة الدين إلى حقوق الملكية، وقد نعرّج أيضًا على السعر مقابل المبيعات، وهو مقياس تقييمي يحسب بقسمة الرسملة السوقية للشركة على رقم الإيرادات الأخير.

نظرًا لأن مستوى سعر السهم عامل مهم بالنسبة إلى التحليل الأساسي، يستخدم كثير من علماء التحليل النسب التي تشمل السعر الحالي. يجب أن تضع في الاعتبار أن سعر سهم الشركة يساوي الرسملة السوقية له مقسومة على عدد الأسهم التي تم إصدارها.

التعامل مع التحليل

بعد تحديد أي سهم ترى أنه لديه إمكانات، فإن القرار الوحيد المتبقي هو التداول فيه. يوجد جانبان لهذا:

  1. هل ستتجه إلى الشراء أو البيع؟
هل ستختار التداول قصير المدى أو الاستثمار على المدى الطويل؟

الاختيار الأول مجرد حالة تقرر فيها ما إذا كنت تتوقع ارتفاع سعر السهم أو انخفاضه. يعتمد الخيار الثاني على أهدافك الخاصة - ربح سريع أو نمو تدريجي، وتوزيعات الدخل - وعلى توقعاتك للشركة.

تمرين

لنفترض أنك تتطلع إلى التداول على المدى القصير، بدلاً من حيازة أوراق مالية للاستثمار على المدى الطويل. لقد قمت بتنفيذ عملية تحليل على اثنتين من الشركات؛ يظهر أن كلاً منهما تعرض إمكانات للنمو المستقبلي:
  • لقد أظهرت الشركة (أ) اتجاهًا مستمرًا من الأرباح المتزايدة تدريجيًا على مدار السنوات الخمس الماضية
    • لقد صُدم صافي داخل الشركة (ب) مؤخرًا بنفقات استثنائية، مما أثار حالة من الذعر بين المستثمرين أدخلتهم في موجة من البيع ضربت سعر السهم
    أي من هذه الأسهم تناسب أهدافك على نحو أفضل؟
  • أ الشركة أ
  • ب الشركة ب
  • ت إما الشركة أ أو الشركة ب
  • ث ولا واحدة

صحيح

خطأ

يمكنك بشكل معقول توقع استرداد سعر الشركة (ب) لوضعه بسرعة كبيرة، مما يجعل السهم مثاليًا للتداول على المدى القصير. ستكون الشركة (أ) مناسبة أكثر للشراء في عملية من الاستثمار على المدى الطويل، حيث يُرجح أن تحقق نموًا ثابتًا وتدريجيًا.
الكشف عن الإجابات

ملخص الدرس

  • بيان الدخل هو عملية محاسبية مسجلة تقيس أداء الشركة المالي على مدار إطار زمني محدد
  • تعتمد على المعادلة: الدخل = الإيرادات – المصروفات
  • تقارن قيمة السلع المصنّعة مع تكلفة تصنيعها، حتى يمكنك استخدامها للتنبؤ بالربحية المستقبلية لعملك
  • أعد تحليلك الأساسي بمراجعة كل المعلومات والبيانات التي جمعتها مع مراعاة الصورة الكاملة التي ترسمها كل هذه المعطيات
  • كوّن رأيًا موضوعيًا عن ما إذا كان السهم لديه إمكانات للتحسين مستقبلاً ويعطي مؤشرات تدل على أنه يستحق التداول عليه
اكتمل الدرس