عقود الفروقات هي أدوات مالية مُعقدة وتأتي مع مخاطر كبيرة لخسارة الأموال بشكل سريع بسبب الرافعة المالية. يجب أن تأخذ بعين الاعتبار ما إذا كنت مستوعبًا لكيفية عمل العقود مقابل الفروقات، وما إذا كنت قادراً على تحمل المخاطر العالية لخسارة أموالك. عقود الفروقات هي أدوات مالية مُعقدة وتأتي مع مخاطر كبيرة لخسارة الأموال بشكل سريع بسبب الرافعة المالية. يجب أن تأخذ بعين الاعتبار ما إذا كنت مستوعبًا لكيفية عمل العقود مقابل الفروقات، وما إذا كنت قادراً على تحمل المخاطر العالية لخسارة أموالك.

سيكولوجية التداول

الدرس 4 من 7

تطوير نهج إيجابي غير متحيز

تحدث أنماط سلوكك في بعض الأحيان كنتيجة لتأثيرات غير ملحوظة. قد يؤثر التحيّز على حكمك لدرجة أن قراراتك قد تتعارض مع كل أشكال الحكمة التقليدية.

لكل شخص جوانب تحيّز. تلعب دورا كبيؤا في الحياة اليومية. قد تشتري منتجًا معينًا من السوبر ماركت لأنه يحمل علامة تجارية تعرفها، أو تقرأ جريدة معينة لأنها تدعم ما تعتقده سلفا.

 ليست هناك طريقة للتخلص من التحيّز دفعة واحدة، ولكن، إذا كنت تعي كيف يظهر، فلديك فرصة أفضل لتقليل تأثيره على تداولك.

التحيز الممثل: لنفترض أنك تراقب سوقًا اتبعت مؤخرًا اتجاهًا صعوديا. تتخذ مركزًا يؤتي ثماره هذه المرة. في وقت لاحق، تشاهد نفس السوق وهي تتبع اتجاهًا متطابقًا تقريبًا. بسبب التحيز الممثل، تفترض أنك إذا قمت بنفس عملية التداول مرة أخرى، ستكرر نجاحك. ولكن إحتى لو بدا في الظاهر أن هناك عمليتي تداول متشابهتين، فمن المهم التعامل مع كل ظرف على حدة.

التحيز السلبي: بإعادة النظر في تداول سابق، قد لا ترى سوى ما حدث من أخطاء. ستجعلك خسارة قاسية معينة أو سلسلة من الخسائر تتغاضى عن أية نتائج إيجابية حققتها - وعن القرارات الإيجابية التي أدت إليها كذلك.

مُغالَطَة المُضارِب: إذا ارتفع السوق لثلاثة أيام متواصلة، فمُغالَطَة المضارِب تقول أنه  يُحتمل أن يستمر الارتفاع إلى اليوم الرابع. ولكن بعيدًا عن مخيلتك، لا يوجد شيء يربط أحداث الماضي بأحداث المستقبل.

تحيز الوضع الراهن: بدلاً من البحث عن أفكار جديدة، قد تميل إلى استخدام تلك الأفكار التي نجحت في الماضي - حتى إذا لم تعد ذات قيمة من الناحية الموضوعية.

 تأكيد الانحياز: ربما تكون على ثقة بأن سوق الأوراق المالية سيرتفع. مع التحيز التأكيدي، أنت لا ترى سوى الأخبار والمعلومات التي تدعم رأيك، وتتغاضى عن أي شيء يعارض ذلك.

تحيز تجنّب الخسارة: لن تغلق مركزًا غير مربح، مصرا على التشبث بعملية التداول أملاً في أن تؤتي ثمارها. يُشبه هذا النوع من التحيز التحيز الوقفي، حيث تنظر لعمليات التداول التي نفذتها بكونها ذات إمكانات أكبر من تلك التي قررت عدم تنفيذها. في كلتا الحالتين، عندما يتحرك السعر ضدك، ستتردد في الاستغناء.

 التحيز القطيعي: إنها طبيعة بشرية أن يفعل الإنسان ما يفعله المحيطون به تمامًا، والمتداولون عرضة لهذا الأمر شأنهم شأن الكل. أنت بحاجة إلى التحلي بالثقة لتنفيذ قرارات تستند إلى بحثك وخطة تداولك الخاصين - وأن تلتزم بهذه القرارات عند اتخاذها.

السمات العاطفية للمتداولين الناجحين

تناولنا في هذه الدورة كيفية التحكم في المشاعر التي يمكن أن تضر بالمتداولين. لنمعن النظر الآن في الصفات الشخصية التي يجب أن تتوق إلى تطويرها، إذا كنت تريد الاستفادة من تداولك على النحو الأمثل:

تمرين

أي من الكلمات التالية يحتمل أن تصف المتداول الناجح؟ الرجاء اختيار الجواب الصحيح:
  • حاسم
  • متهور
  • واعٍ
  • منغمس في الترف
  • منضبط
  • متردد

صحيح

خطأ

عندما تكون في وسط الأسواق المالية السريعة، سيساعدك النهج الهادئ و المقاربة المنضبطة في مهمتك. ستحتاج إلى التفاعل بسرعة وبحزم، ولكن فقط عندما تكون الفرصة مناسبة لك. تعرّف على مهاراتك وقيودك، وتعرّف على ما تود تحقيقه، واهتدي دومًا بخطة تداولك.
الكشف عن الإجابات

ملخص الدرس

  • كن على وعي بالتحيز وتعلم كيف تتعرف عليه عندما يُحتمل أن يؤثر عليك
  •  نميل جميعنا إلى التفكير بطرق معينة، لكن حاول أن تبقى موضوعيًا قدر الإمكان عند البدء في أي تداول
  • المتداولون الناجحون هادئون ومنضبطون بشكل عام. يعرفون حدودهم الخاصة، ويَتَّبعون خطة واضحة للوصول إلى أهداف التداول الخاصة بهم
اكتمل الدرس