تعد العقود مقابل الفروقات منتجا ذو رافعة مالية، ويمكن أن يؤدي إلى خسائر تتجاوز الإيداعات. يرجى التأكد من أنك تفهم تماما المخاطر والحرص على إدارة تعرضك. قد لا يكون تداول العقود مقابل الفروقات مناسباً للجميع، لذلك، الرجاء التأكد من أنك تفهم كلياً المخاطر.

كيف تتداول الخيارات

اعثر على كل ما تحتاج إلى معرفته للشروع في تداول الخيارات: الأسواق التي يمكنك التداول فيها، وما الذي يحرك أسعار الخيارات، وكيف يمكنك البدء في التداول.

هل أنت جاهز لتداول الخيارات؟

يمكن لتداول الخيارات أن يوفر عددا كبيرا من المزايا للمتداولين - سواء كنت ترغب في المضاربة على مجموعة متنوعة من الأسواق، أو التحوط ضد مراكز حالية، أو مجرد الحصول على وقت أطول لتحديد ما إذا كان التداول مناسبًا لك أم لا. ولبدء التداول، سوف يتعين عليك اتباع هذه الخطوات:

وفيما يلي شرح مفصل لجميع هذه الخطوات الخمس.

ما الذي يحدد أسعار الخيارات؟

تتغير أسعار الخيارات - أي القسط الذي يدفعه المشتري إلى البائع لشرائها - وفقًا لعدة عوامل مختلفة. والعوامل الثلاثة الأبرز هي مستوى السوق الأساسية مقارنة بسعر التنفيذ، والوقت المتبقي على انتهاء مدة صلاحية الخيارات، بالإضافة إلى معدل التقلبات في الأسواق.

تعمل جميع هذه العوامل وفق ذات المبدأ: فكلما ازدادت احتمالية تحرك الخيار نحو الارتفاع (خيارات الشراء) أو نحو الانخفاض (خيارات البيع) عن سعر التنفيذ، كلما ارتفعت قيمة القسط.

مستوى السوق الأساسية

 عندما تقترب السوق الأساسية من سعر تنفيذ الخيارات، فإنه من المرجح جداأن يتم الوصول إلى سعر التنفيذ مع استمرار التحرك. ولذلك فإن أي خيارٍ على الـEUR/USD مع سعر تنفيذ يبعد بفارق 50 نقطة عن مستوى السوق الحالي، من المحتمل أن يكون أقل ربحية من الخيار الذي يبعد سعر تنفيذه بـ15 نقطة، وبالتالي تكون قيمة القسط أقل.

الوقت المتبقي حتى انتهاء الصلاحية

كلما طالت مدة الخيارات قبل انتهاء صلاحيتها، كلما زاد الوقت أمام السوق الأساسية للوصول إلى سعر التنفيذ. وبالتالي، إذا كنت تملك خيارين خارج نطاق المبلغ المستهدف بسعر التنفيذ نفسه وفي نفس السوق الأساسية، فإن الأطول منهما صلاحية سيكون ذو القسط الأعلى.

تقلبات السوق الأساسية

كلما زاد معدل تقلب الخيارات في السوق الأساسية، كلما ازدادت احتمالية وصولها إلى سعر التنفيذ. وبالتالي، إذا ما شهدت السوق ارتفاعًا مفاجئًا في معدل التقلبات، سوف تشهد الخيارات المتداولة في هذه السوق زيادة كذلك في قيمة الأقساط.

ما المقصود بالـ ‘Greeks‘؟

الـ"Greeks" عبارة عن المخاطر الفردية المرتبطة بتداول الخيارات. فإدراك السبب وراء تحرك أسعار الخيارات واحدة من أهم الخطوات نحو تداول مربح، إلا أنه ومن أجل التمكن هذه السوق، سيتعين عليك استيعاب الـ"Greeks" - لأن إدراك كل خطر سيمكنك من الحد منه.
وفيما يلي مقدمة سريعة عن كل واحدة من هذه المخاطر:

  • دلتا يقصد بها المدى الذي تتحرك به أسعار إحدى الخيارات لكل نقطة تحرك في السوق الأساسية. دلتا عبارة عن مقياس لكيفية تأثير التحركات في السوق الأساسية على سعر الخيار الخاص بك، وتُعرف أيضا باسم خطر الاتجاه
  • غاما يقصد بها المدى الذي تتحرك به دلتا إحىد الخيارات لكل نقطة تحرك في السوق الأساسية. وتوضح الغاما ما إذا كان خطر الاتجاه سيزداد في حال تحركت السوق الأساسية
  • ثيتا يقصد بها مدى انخفاض سعر أحد الخيارات مع مرور الوقت، أو خطورة تضاؤل الوقت. تنخفض قيمة أحد الخيارات ذات الثيتا العالية (عادةً ما يكون أقصرهم في مدة الصلاحية) أثناء اقتراب موعد انتهاء الصلاحية
  • فيغا يقصد بها المدى الذي يتحرك به سعر إحدى الخيارات عندما يتغير معدل التقلبات في السوق الأساسية. فالخيار الذي يكون مصحوبًا بفيغا واحدة أو اثنتين سيتحرك بمعدل نقطتين عند حدوث تغير في معدل التقلب الضمني بالسوق الأساسية عند 1%
  • راو يقصد بها المدى الذي يتحرك به سعر إحدى الخيارات عند تغير أسعار الفائدة. ويمكن أن تكون راو إيجابية أو سلبية، اعتمادا على ما إذا كان سعر الخيار سيتحسن عند ارتفاع الأسعار (إيجابية) أو انخفاضها (سلبية)

إستراتيجيات تداول الخيارات

هناك عدد ضخم من إستراتيجيات الخيارات التي يمكنك استخدامها في التداول، بداية من شراء خيارات الشراء إلى فوارق خيارات الشراء، وصولا إلى إستراتيجية الفراشات الحديدية. وإليك بعض الأمثلة التي يمكنك البدء بها.

خيارات الشراء وخيارات البيع

شراء خيارات الشراء وخيارات البيع هو أبسط أنواع تداول الخيارات. ويتضمن شراء إحدى الخيارات، الأمر الذي يجعلك المحتفط بهذا الخيار. ستتمكن من تحقيق الأرباح عند تحرك السوق الأساسية فوق (خيارات الشراء) أو تحت (خيارات البيع) سعر التنفيذ بأكثر من القسط (العلاوة في الصورة أدناه) الذي تم دفعه، وستكون تكلفة القسط (العلاوة) هي الحد الأقصى للخسارة التي قد تنتج عن هذا التداول.

فإذا كنت تمتلك أحد الأصول وترغب في حماية نفسك من التعرض لأية خسائر محتملة على المدى القصير، يمكنك التحوط باستخدام شراء عقد خيار بيع. ويطلق على هذه الإستراتيجية اسم خيارات البيع المقترنة.

بيع خيارات الشراء وخيارات البيع

في حال بيع خيار الشراء أو خيار البيع، تكون أنت البائع في التداول. وأبسط أنواع هذه الاستراتيجيات هو مركز خيار الشراء المغطى، عند بيع خيارات شراء تتعلق بأحد الأصول التي تملكها خلال الوقت الحالي. وفي حال عدم تجاوز سعر الأصل الذي تملكه سعر تنفيذ الخيار الذي قمت ببيعه، يمكنك حينها الاحتفاظ بالقسط باعتباره ربحا.

كما يمكنك أيضا بيع خيارات الشراء عند عدم امتلاكك للأصل الأساسي، والذي يعرف باسم خيار الشراء غير المغطى. ولكنها إستراتيجية محفوفة بالمخاطر، فقد تضطر لدفع التكلفة الكلية للأسهم ليتسنى لك بيعها للمشتري بخسارة.

إستراتيجية الخيار المركب والخيار المزدوج

لست مضطرا إلى تداول خيار واحد فقط خلال وقت واحد. إستراتيجية الخيار المركب، فعلى سبيل المثال، تتضمن هذه الاستراتيجية شراء خيار شراء وخيار بيع في نفس الوقت وفي ذات السوق، بنفس سعر التنفيذ وذات الصلاحية. ومن خلال القيام بذلك، يمكنك تحقيق أرباح من تقلبات الأسعار، بصرف النظر عن ارتفاع السوق الأساسية أو انخفاضها. إلا أنه في حال عدم حدوث تقلبات في الأسعار، سوف تتكبد خسارة القسط.

إستراتيجية الخيار المزدوج  إستراتيجية مماثلة، غير أنك تشتري خلالها أحد خيارات الشراء بسعر تنفيذ أعلى قليلًا من خيار البيع. مما يعني أنك في حاجة إلى حدوث تحرك أكبر في السعر من أجل تحقيق الربح، ولكنك ستدفع مبلغًا أقل لفتح التداول، وذلك لكون كلا الخيارين تم شراؤهما خارج نطاق المبلغ المستهدف.

ويمكنك بالطبع أن تأخذ الجانب الآخر من إستراتيجية الخيار المركب والخيار المزدوج - عن طريق استخدام مراكز البيع من أجل تحصيل أرباح من الأسواق الهادئة.

شراء خيارات الشراء وخيارات البيع

شراء خيارات الشراء وخيارات البيع هي أبسط أنواع تداول الخيارات. وهي تتضمن شراء إحدى الخيارات، الأمر الذي يجعلك الشخص المحتفظ بهذا الخيار. وستتمكن من تحقيق الأرباح عند تحرك السوق الأساسية فوق (خيارات الشراء) أو تحت (خيارات البيع) سعر التنفيذ بأكثر من القسط (العلاوة في الصورة أدناه) الذي تم دفعه، وتكون بذلك تكلفة القسط (العلاوة) هي الخسارة القصوى التي قد تنتج عن هذا التداول.

فإذا كنت تمتلك أحد الأصول وترغب في حماية نفسك من التعرض لأية خسائر محتملة على المدى القصير، يمكنك التحوط باستخدام شراء عقد خيار بيع. ويطلق على هذه الإستراتيجية اسم خيارات البيع المقترنة.

الفوارق

تتضمن الهوامش شراء وبيع الخيارات في نفس الوقت. ففي حالة هامش خيار الشراء على سبيل المثال، تقوم بشراء خيار شراء واحد في حين أنك تبيع خيارا آخر بسعر تنفيذ أعلى. ويكون الفرق بين سعري التنفيذ هو الحد الأقصى من الربح الذي يمكن أن تحققه، إلا أن بيع الخيار الثاني يحد من التكلفة الأولية.

وأكثر هذه الاستراتيجيات تعقيدًا هي استراتيجية الفراشة، حيث تقوم بتداول عدة خيارات للبيع أوالشراء بثلاثة أسعار مختلفة للتنفيذ، وبنسبة محددة في مراكز الشراء والبيع. ومن خلال القيام بذلك، يمكنك أن تحظى بأرباح عند انخفاض تقلبات الأسعار، دون الإفراط في المخاطرة. وهناك عدد من أنواع إستراتيجية الفراشة: مثل النسر، الفراشة الحديدية والنسر الحديدي.

طريقتان لتداول الخيارات

فضلًا عن تحديد أي من إستراتيجيات تداول الخيارات التي تود استخدامها، سوف تحتاج أيضًا إلى تحديد كيفية شراء وبيع الخيارات.

  1. تداول الخيارات عبر أحد الوسطاء

    يتم تداول الخيارات المدرجة في البورصات المسجلة، شأنها في ذلك شأن الأسهم، إذ يجب عليك استيفاء شروط محددة حتى يتسنى لك شراء وبيع الخيارات على نحو مباشر عبر البورصة - وبالتالي، سيقوم معظم المتداولون بالتجزئة بذلك عبر أحد الوسطاء.

    عند التداول مع وسطاء الخيارات، يكون التداول من خلال المنصات التابعة لهم، وسيقومون بتنفيذ طلبك في البورصة الفعلية. كما ستكون مطالبًا في الغالب بدفع عمولة على كل تداول.
  2. تداول الخيارات عبر العقود مقابل الفروقات

    عند تداول الخيارات عبر العقود مقابل الفروقات، ستحصل على حق شراء أو بيع العقود مقابل الفروقات في السوق الأساسية، بدلا من شراء السوق وبيعها.ستستنسخ العقود مقابل الفروقات نفس سعر السوق الأساسية دائمًا، وبالتالي، فإن معدل الربح أو الخسارة سيكون هو نفسه عند التداول عبر أحد الوسطاء - مع خصم تكاليف فتح المركز.

    بدلًا من التسجيل مع أحد الوسطاء، ستكون في حاجة إلى حساب مع مزود تداول بالرافعة المالية. مما يعني أنه بإمكانك شراء وبيع الخيارات في الآلاف من الأسواق الأخرى، من خلال تسجيل دخول واحد.

    اكتشف المزيد حول تداول العقود مقابل الفروقات.

أنشئ حسابا واشرع في التداول

لكي تتمكن من التداول على أسعار الخيارات مع IG، ستحتاج أولًا لفتح حساب. إنشاء حساب معنا مجاني، وليس هناك أي التزام بالدفع أو التمويل بمجرد التسجيل.

ستحتاج مع ذلك لتمويل حسابك قبل القيام بأول تداول لك. إذا كنت ترغب في تجربة إستراتيجيات الخيارات دون تعريض رأس مالك لأية مخاطرة، يمكنك تجربة الحساب التجريبي - والذي يمنحك 10.000$ كرصيد افتراضي للتداول عبر أكثر من 15.000 سوق، بما في ذلك مجموعة متنوعة من الخيارات.

أنشئ حسابا الآن

فتح الحساب مجاني، ولا يوجد أي التزام للتمويل أو التداول.

قد تكون مهتما بـ...

الدعم والمساعدة

احصل على إجابات بخصوص حسابك أو الخدمات التي نقدمها.

احصل على إجابات

أو اتصل بنا على +971 (0) 4 559 2100 أو helpdesk.ae@ig.com.

نحن متواجدون 5 أيام في الأسبوع، من الأحد إلى الخميس من الساعة 8 صباحاً إلى الساعة 7 مساء (بتوقيت دبي). الدعم متوفر 24 ساعة في اليوم، 7 أيام في الأسبوع، ما عدا يوم السبت من الساعة الـ1 صباحاً إلى الساعة 11 صباحا (بتوقيت دبي).

تعد العقود مقابل الفروقات منتجا ذو رافعة مالية، ويمكن أن يؤدي إلى خسائر تتجاوز الإيداعات. يرجى التأكد من أنك تفهم تماما المخاطر والحرص على إدارة تعرضك. قد لا يكون تداول العقود مقابل الفروقات مناسباً للجميع، لذلك، الرجاء التأكد من أنك تفهم كلياً المخاطر.